عبر مغني المهرجانات حمو بيكا عن اشتياقه لجمهوره داخل مصر بعد أن أعلن إقامته في دبي، وقال خلال بث مباشر عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: «وحشوني صحابي، ووحشتني مصر، مش بقالي كتير بعيد عنها، بقالي شهر، بس الشهر ده كإنه 100 سنة عدت عليا، ومصر بخير وهتفضل بخير دايمًا».

حمو بيكا: سيبوني أشتغل جوه مصر
وتحدث حمو بيكا عن رغبته في العمل في مصر مجددًا، مضيفًا: «سيبوني أشتغل جوه مصر، أنا مش بحس بطعم النجاح غير في بلدي، ومش بحس إني ناجح غير فيها أنا هنا في دبي شغال وكل حاجة، بس عايز أشتغل في بلدي، وأنا الحمدلله عملت حفلات في دبي وتركيا وتونس وغيرها تكفيني سنة قدام، بس حابب أشتغل في بلدي».

كما أشار إلى أنه حزينًا للغاية بسبب بعده عن مصر الفترة الماضية: «أنا زعلان إني متغرب بعيد عن مصر، ومش حابب أبقى تقيل على حد، مش بقول كده علشان عايز أغني في مصر، زعلان عشان حرمتوا جمهوري مني، وأنا عايز أشتغل في بلدي، ومش بعمل حاجة غلط».

 

حمو بيكا: سيبوا الناس تاكل عيش
وطالب مجددًا بعودته للغناء مرة أخرى في مصر، وأكد أن هناك العديد من الأشخاص الذين بدأوا طريقهم معه، ولكنه أكملوا من غيره: «مش زعلان، بس سيبوا الناس تاكل عيش، ربنا اللي بيقسم الأرزاق وبيسببها».

وتحدث عن إقامته في دبي وحصوله على الإقامة الذهبية هناك، قائلًا: «رزقي اتاخد مني، وجابهولي في حتة تانية، فيه نقابة وفيه رقابة هنا، بس محدش بيقولك إنك ممنوع، لما قدمت على الإقامة الذهبية هنا في دبي متقالش لأ، لأني مشهور وليا متابعين كتير، مفيش هنا ممنوع».

وتابع: «سيبونا ناكل نعيش، الناس هنا شالتني من على الأرض شيل، بس بلدي وحشاني، صاحب الفندق إداني شهرين مجانا أقعد فيهم علشان بيحب حمو بيكا، دعوا الملك للمالك وسيبوا الناس في حالها، أنا مبسوط مش زعلان وفقا لما ورد في جريدة الوطن هنا، لما أكون في وسط أهلي وناسي وعزوتي أكيد هبقى أحسن، ووحشتوني، ووحشني أصحابي ووالدتي» .