قال المخرج محمد تركي إنه كان على موعد اليوم بلقاء الفنان الكبير سمير صبري، إذ اتفق معه أمس الخميس، للحضور صباح يوم الجمعة 20 مايو لاستكمال العمل على حلقات برنامجهما الإذاعي “ذكرياتي”.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ”مصراوي”: “سبب الوفاة توقف عضلة القلب، خاصة وأنه كان يعاني من أزمة صحية الفترة الأخيرة ويحتاج لإجراء عملية في القلب، لكن حالته الصحية لم تكن تسمح، وكان سيرحل فور إجرائه لها”.

سمير صبري توفي ظهر اليوم الجمعة 21 مايو 2022 وفقا لما ورد في مصراوي هنا، بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 85 عامًا، تاركًا إرثا فنيا كبيرا، على مستوى التقديم التليفزيوني والإذاعي، إلى جانب الإنتاج والتمثيل والغناء، من أشهر أعماله السينمائي: “دموع صاحبة الجلالة”، “جحيم تحت الماء”، “حب وكبرياء”، “السلخانة”، “عالم عيال عيال”.