تداول عددا من مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك صورتين لتمثال أبو الهول بمنطقة أهرامات الجيزة أحدهما تمثل أبو الهول بعينيه والأخرى قافل عينيه.

وعلق مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: أبو الهول أغلق عينه بدون تدخل بشري أو أي عملية ترميم، موضحين أن هناك روايات تذكر أن هذه الظاهرة تنبه بحدوث كارثة كبري.

عالم مصريات: تكدس الطيور على أبو الهول خطر يهدد التمثال ولا بد من تدخل وزارة السياحة
تواصل القاهرة 24 مع الدكتور مجدي شاكر كبير آثاريين وزارة السياحة والآثار، ليوضح حقيقة الصور المتداولة عن تمثال أبو الهول الثاني بمنطقة أهرامات الجيزة.

وقال الدكتور مجدي شاكر كبير الآثاريين، إن جميع ما تم تداوله عن تمثال أبو الهول عار من الصحة وهو مجرد شائعات تشعل الرأي العام، وأن تمثال أبو الهول لم تتغير ملامحه منذ آلاف السنين، ساخرا ”

وأشار إلى أن هناك خرافات انتشرت حول الفراعنة ومنها عندما حلم أبو الهول وعندما نام أبو الهول ولكن جميعها أساطير وخرافات، مشيرًا رغم أنها خرافات لكن من الممكن أن نستخدمها في تنشيط السياحة وجذب السياح للآثار المصرية

وأوضح كبير الآثريين، أن تمثال أبو الهول منذ قديم الازل تثار حولة الأقاويل والجدل والشائعات وذلك نظرًا لغموضه وندرته في الحضارة المصرية القديمة.

ويذكر أن التماثيل الضخمة تعتبر واحدة من السمات المميزة للحضارة المصرية القديمة، وتمثال أبو الهول في الجيزة هو أكثرها شهرة. تم نحت التمثال فى صخر المنطقة نفسها في عهد الأسرة الرابعة (2613-2494 ق.م.) مما يجعله الأقدم. كانت تماثيل أبي الهول المصرية القديمة تمثل الملك بجسد أسد كإشارة واضحة لقوته.