«دي نهاية كل خائن وعميل، والتطاول على أهل الله وأهل القرآن»، بهذه الكلمات علق الداعية خالد الجندي عضو المحلس الأعلى للشؤون الإسلامية، على قرار غلق استديوهات قناة مكملين الفضائية في دولة تركيا.

وأضاف خالد الجندي خلال برنامجه «لعلهم يفقهون» المذاع على فضائية دي أم سي، أن قناة مكملين الملعونة تلقت صفعة شديدة القسوة على وجهها، وذلك بعد أن قررت الحكومة التركية غلق القناة.

وسخر عضو المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، قائلا: «مكملين مبقوش مكملين.. وهذه الصفعة تدخل السرور على قلب كل مسلم ومواطن لديه الصدق منجاة«.

وتسأل الداعية خالد الجندي وفقا لما ورد في المصري اليوم هنا، قائلا:«ماذا بينك يا سيسي وبين الله حتى يفتح الله عزّ وجل كل هذه الوسائل ويرد على كل من تطاول عليك بهذه الطريقة»، مشيرا إلى أن هذه المحطة التلفزيونية سخرت من شهدائنا وحرضت علينا وكذبوا على علماء الأزهر، مشددًا على أنها تاريخها كذب.