كشفت وزارة الداخلية ملابسات ما تم تداوله من منشور على إحدى الصفحات بموقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك» متضمنًا زعم إحدى الفتيات بأنها حال أدائها صلاة التراويح بأحد المساجد في حلوان، بعد دخول أحد الأشخاص المسجد وطلب من الإمام عدم استكمال الصلاة نظرًا لتجاوز مواعيد انتهاء الصلاة.

وقالت الداخلية في بيان الاثنين: «بالفحص تبين عدم صحة الواقعة وأن حقيقة الواقعة تتمثل في غياب إمام المسجد المعين من وزارة الأوقاف، ما أدى لقيام أحد الأهالى المتطوعين بأداء فريضة الصلاة بالمسجد كإمام، وأثناء مرور وكيل وزارة الأوقاف تلاحظ له ذلك، فقام باستدعاء مدير إدارة الأوقاف بالمنطقة وتم استكمال الصلاة بالكامل بدلًا من المتطوع كإجراء إدارى من جانب وزارة الأوقاف».

خلال الساعات الماضية، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو من داخل مسجد، زعموا أنه يتم فيه منع استكمال الصلاة.

وأظهر الفيديو الذي تداوله رواد مواقع التواصل حالة من الهرج والأصوات العالية التي انتابت المصلين بعد ذلك الأمر، مستنكرين ذلك الفعل.

وفي وقت سابق وفقا لما ورد هنا، حددت وزارة الأوقاف صلاة التراويح لمدة نصف ساعة عقب صلاة العشاء مع التشديد على مراعاة مسافات التباعد واصطحاب المصلية الخاصة بكل مُصلٍ.