دعت منار غانم، عضو المكتب الإعلامي لهيئة الأرصاد الجوية، المواطنين مرضى الحساسية الصدرية والجيوب الأنفية، إلى ارتداء الكمامات والنظارات الشمسية، عند اضطرارهم الخروج من منازلهم، بسبب ارتفاع درجة الحرارة عن معدلاتها الطبيعة بنحو 9 درجات، بالإضافة إلى إثارة رياح محملة بالأتربة بعد وقت الظهيرة، بسرعة تتراوح من 40 إلى 50 كم/ ساعة.

وقالت غانم، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج «صباح الخير يا مصر» على التلفزيون المصري، إن البلاد تتأثر بمنخفض جوي خماسيني، ما يتسبب إلى انخفاض الرؤية الأفقية خاصة في الأماكن المكشوفة والطرق الصحراوية.

وأضافت غانم أن هناك فرص لتساقط أمطار خفيفة لا تؤثر على النشاط اليومي خلال فترات الليل على أقصى غرب البلاد من مرسى مطروح والسلوم، وستؤدي بدورها إلى تهدئة الرمال والأتربة ليلًا على تلك المناطق.

وتابعت: «من المتوقع انخفاض درجات الحرارة غدًا الإثنين، إذ تسجل عظمى اليوم الأحد 39 درجة مئوية، بينما تسجل عظمى الغد 33 درجة، وبدءًا من يوم الثلاثاء سيشهد الطقس تحسنا ملحوظا في درجات الحرارة، حيث انخفاض درجات الحرارة بمعدل 6 درجات، والعودة إلى الأجواء الربيعية المعتدلة نهارًا ومائلة للبرودة ليلا».

ونصحت غانم المواطنين وفقا لما ورد هنا بضرورة الاحتفاظ بالملابس الشتوية ليلاً، وتجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس، مع ضرورة متابعة النشرات الجوية.