ارتفعت مشاهدات مشهد قديم للفنانة ميار الببلاوي من فيلم “ديسكو ديسكو”، بعد بكائها على الهواء ومطالبتها بحذفه بأي ثمن.

سجّل محرك البحث “جوجل” أمس هجوما كبيرا من المستخدمين للبحث عن مشهد الفنانة المعتزلة ميار الببلاوي، الذي بكت بسببه خلال حلولها ضيفة على برنامج “سابع سما”، الذي تقدمه راغدة شلهوب عبر قناة “النهار”.

لتسجل القناة التي نشرت الفيديو (منذ عام 2010) زيارات جديدة لأشخاص لم يكونوا يعرفوا المشهد وذهبوا للبحث عنه بعد الحلقة.

وسجل الفيديو ارتفاعا في مشاهدته على “يوتيوب”، وسط حملة من المستخدمين للمطالبة بحذفه، احتراما لاعتزال الفنانة وتبرأها منه، وندمها عليه، خاصة بعدما قالت بالنص خلال اللقاء: “أنا نفسي المشهد دا يتحرق وآخر حاجة كنت أتصورها إنك ممكن تعرضي هذا المشهد، ومش عايزة ابني يشوفه، وعارف إني لو كتبت اسمي على جوجل هيطلع الفيديو ده أول فيديو”.

جانب من التعليقات على الفيديو
كانت الإعلامية راغدة شلهوب عرضت خلال حلقة الفنانة ميار الببلاوي ببرنامج “سابع سما” لقطة من مشهد ساخن لها، وقالت ميار فور عرضه: “لا لا بلاش لو سمحتِ لا بلاش مش قادرة”، لترد عليها راغدة شلهوب: “ليه متضايقة.. دا من أعمالك الفنية ومن تاريخك الفني”، فردَّت الفنانة المعتزلة قائلة: “دا تاريخ أسود”.

وحملت صفحة الفيديو على “يوتيوب” مناشدات وتعليقات من المشاهدين، بعضها يطالب بحذف الفيديو، لدرجة أن أحدهم قال إن مبرمج وبإمكانه حذف القناة بالكامل، وبعضهم قام بالدعاء على المذيعة راغدة شلهبو محملها السبب في انتشار الفيديو.