أعلن وائل جمعة مدير منتخب مصر السابق، عن رحيله بشكل رسمي عن الجهاز الفني لمنتخب مصر، عقب خسارة المنتخب الوطني من السنغال في التصفيات المؤهلة لكأس العالم وعدم التأهل للمونديال.

وكان منتخب السنغال تأهل إلى كأس العالم 2022 بعد الفوز على منتخب مصر، بركلات الجزاء الترجيحية بنتيجة (3-1)، عقب انتهاء نتيجة لقائي الذهاب والإياب بالتعادل الإيجابي بنتيجة (1-1).

وكتب وائل جمعة عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “اليوم نهاية رحلتي وتواجدي كمسئول مع المنتخب المصري واعود مرة تانية لصفوف المشجعين المنتمين لمنتخب بلدي، أشكر كل الناس اللي ساندتنا وشجعتنا وكل التوفيق لمنتخبنا في ماهو قادم”.

وأضاف: “شكرا للجهاز الفني المحترم بقيادة مدرب عالمي استفدت منه كتير في فترة وجيزة وأتمني إنه يستمر مع منتخبنا سنوات كتير للاستفاده مما يملكه من علم وخبره، شكرا للجهاز المعاون المحترم كابتن ضياء وكابتن شوقي وكابتن حضري وبالتوفيق ليهم ان شاء الله”.

وواصل وائل جمعة وفقا لما ورد في مصراوي هنا: “شكر كبير للجهاز الاداري علي العمل والاجتهاد والمساندة والشكر الأكبر للجهاز الطبي المساعد اللي بذل جهد كبير جدا مع الفريق وأنا شاهد عليه في ظروف مباريات صعبة، شكرا ليكم جميعا”.

واختتم: “مع دوام التوفيق للكره المصريه ودائما علم بلدنا مصر في السماء”.