قال عبد العزيز السيد، رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار بيض المائدة انخفضت في فترة سابقة حيث وصل البيض الأحمر من 58 جنيها، إلى 53 جنيها ، والأبيض 56 جنيها للكرتونة سعر المزرعة، إلى 51 جنيها ، ثم عاود ارتفاعه بعد ظهر اليوم السبت، ليصل سعر البيض الأبيض إلى 52 جنيها سعر المزرعة و56 جنيها للمستهلك، أما الأحمر فقد بلغ سعر المزرعة 55 جنيها مزرعة و 60 جنيها للمستهلك.

وأرجع رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية، في تصريح خاص لـ «بوابة الأهرام» هذه الارتفاعات لآلية العرض والطلب، مع زيادة إقبال المستهلك لشراء مستلزمات شهر رمضان والتي من بينها البيض.

ولفت إلى أن 70% من مدخلات الإنتاج للدواجن ارتفعت 2000 جنيه، حيث كانت أسعار الأعلاف تبلغ 9 آلاف جنيه، وارتفعت أسعارها لتتراوح ما بين 11إلى 11.300 ألف جنيه.

وصرح السيد بأن زيادة أسعار الأعلاف المستوردة غير مبرر، حيث أن انخفاض قيمة الجنيه المصري في مقابل الدولار الأمريكي حدث حديث، بينما هذه الزيادة حدثت منذ عدة أشهر، كما أنه يوجد احتياطي استراتيجي من الأعلاف يكفي لـ 6 أشهر، حتى بفرض أن الأعلاف وصلت إلى البلاد اليوم فهي مدفوع سعرها قبل انخفاض قيمة الجنيه بعدة أشهر.

وطالب رئيس شعبة الدواجن بغرفة القاهرة التجارية، الدولة متمثلة في وزارة التموين والتجارة الداخلية، وجهازي حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، وحماية المستهلك، بتشديد الرقابة على مستوردي المواد الخام، وتشديد العقوبات عليهم في حالة الخروج عن الأسعار المنطقية للمواد المستوردة.

وأوضح السيد أن مع مجهودات الدولة في فتح منافذ بيع مثل معارض «اهلا رمضان»، و «كلنا واحد»، ومنافذ وزارة التموين والتجارة الداخلية، وتحمل جزء من تكاليف الإنتاج للبيع بسعر مخفض للمواطنين، إلا أن هناك بعض الجهات التي ترفع الأسعار على المواطن.

وقال وفقا لما ورد في جريدة الاهرام هنا بأنه مع زيادة الطاقة الإنتاجية من البيض خاصة مع ظهور بيض البشائر الذي يبلغ سعر الكرتونة 49 جنيها، يأمل بأن تنخفض أسعار بيض المائدة قبل حلول شهر رمضان بيوم أو يومين.