هاجمت ابنة الكاتب الكبير أسامة أنور عكاشة، عدد من الجمهور والوسط الفني، بسبب تجاهلهم السؤال والحديث عن الفنان زكي فطين عبد الوهاب طوال فترة مرضه، والذي رحل عن عالمنا اليوم بعد صراع مع مرض السرطان.

وكتبت نسرين أنور عكاشة، عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي Facebook: “يعني مشواره طويل مع السرطان وبعد ما خفت الرئة من تعب قاسي عليه وأزمة مالية حاول يلفت النظر ليها اتصاب تاني في المخ من شهور داخلة في سنة ومحدش كان بينطق ولا يفتكره بكلمتين حتى”.

وتابعت: “أول ما أتوفى الدنيا كلها أخبار ترِف عن تفاصيل إصابته طول سنين وبوستات مطولة على السوشيال ميديا عن جمال شخصيته وأهميته الفنية من اللي ولا كانوا معبرينه”.

واختتمت: “أحنا أوغاد أوي مع بعض.. ربنا الرحيم بعبده هيسكن زكي فطين عبدالوهاب ويسكنه جناته بإذن الله”.

وأصيب زكي فطين عبد الوهاب بسرطان في المخ من الدرجة الرابعة في شهر يونيو 2021، وأعلن الخبر بنفسه مؤكدا أنه أصبح يعتبر مرض السرطان صديقا له، حيث تحدث مع الإعلاميين خيري رمضان وكريمة عوض في برنامج “حديث القاهرة” قائلا إنه سعيد بمساندة المحيطين به، خاصة دور الدكتور أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية الذي لولاه لواجه صعوبات في تلقي العلاج، خاصة أنه لم يجن أموالا من العمل بالفن، وكان أجره بسيطًا في أخر عملين قدمهما.

وأكد زكي وقتها مازحا أنه يشعر بأن مرض السرطان أصبح صديقا له بسبب مرافقته له منذ سنوات سواء في الرئة أو المخ، مشيرا إلى أنه لا يمكنه إجراء حل جراحي بسبب انتشار الورم في أماكن مختلفه بالمخ.

وأوضح لما ورد في الفن من هنا أنه اكتشف الورم بالمصادفة بعد شعوره بالألم، ولم يشعر بالضيق سوى في اليوم الأول من اكتشاف المرض، لكن معنوياته تحسنت بالتدريج، وأنه يحاول ممارسة حياته بشكل طبيعي والخروج إلى المقاهي القريبة من منزله، خاصة أنه غير مرتبط بأي أعمال فنية.