كشفت مصادر أمنية، السبت، حقيقة الأخبار المتداولة بشأن القبض على مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، داخل مقر محكمة جنح العجوزة.

ونفت المصادر تلك الأخبار، موضحةً أن «منصور» حضر اليوم لجلسة محاكمته بـ4 قضايا سبّ وقذف من محمود الخطيب، رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، ومحسن حافظ، المستشار القانوني السابق لنادي الزمالك، والعميد محمد مرجان، المدير التنفيذي السابق للنادي الأهلي، وعضوتان بنادي الزمالك، وجميعها حجزت لجلسة 26 مارس الحالي للنطق بالحكم.

وأضافت أن رئيس نادي الزمالك غادر قاعة المحاكمة، بشكلِ طبيعي. يأتي ذلك وفقا لما ورد في المصري اليوم من هنا، على خلفية تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي أخبارًا تفيد بالقبض على مرتضى منصور، واحتجازه لتنفيذ حكم صادره ضد من «جنح العجوزة».