يبدو أن إطلالة “الرابر” الشهير ويجز في حفله الذي أقيم مساء الإثنين بالرياض نالت إعجاب الإعلامية رضوى الشربيني.

وفي خطوة مضادة لموجة السخرية التي تعرض لها ويجز بسبب إطلالته الغريبة في السعودية، قامت رضوى الشربيني بنشر مجموعة من الصور عبر حسابها في Instagram، وظهرت في الصور بإطلالة تضم اللونين الأخضر والبنفسجي، وهما اللونان اللذان أطل بهما ويجز على جمهوره في موسم الرياض.

وجاءت إطلالة رضوى الشربيني مختلفة عن ويجز اختلافات طفيفة، لكنها احتفظت بترتيب الألوان، وكتبت الإعلامية معلقة على الصور : “معلش يا جماعه انا ويجز مش أحسن منى…أخضر على موف برضو…موضه بقى”

وبالرغم من استقبال بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي لإطلالة ويجز بإعصار من السخرية، جاءت إطلالة الرابر الشهير متماشية مع موضة ربيع 2022، التي ربط محللو الموضة بينها وبين اجتماعات ZOOM خلال فترة الإجراءات الاحترازية لتفادي انتشار فيروس كورونا، فكان الجميع يحرص على الظهور أنيقا من الجزء العلوي الذي يظهر في الكاميرا، بينما يرتدي ما يريحه في الجزء السفلي.

من جهة أخرى تعرضت رضوى الشربيني مؤخرا لهجوم من قبل الجمهور المغربي بعد ندوتها بأستوديو الفنون الحية في الدار البيضاء تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للمرأة.

‎وأشارت إحدى الصحف إلى أن كلمة “بلوك” هي التي تسببت في نجاح رضوى الشربيني، وأن قضية المرأة بالنسبة لها وسيلة للشهرة ولكنها لا تؤمن بها.

وانتقدت الصحيفة تصريحات رضوى الشربيني وفقا لما ورد في الفن هنا خلال ندوتها بالمغرب كونها لم تقدم أي كلمة أو فكرة تنتصر لحقوق المرأة، كما ترى أن فيديوهاتها تحقق مشاهدات عالية لأنها مسألة عادية في زمن وصفته الصحيفة بـ”التفاهة”