أحيا الفنان العراقي كاظم الساهر حفلا غنائيا في هيوستن ضمن جولته الأمريكية.

والتقى كاظم الساهر بجمهوره من الجالية العربية ليقدم لهم مجموعة من أجمل أغانيه وسط تفاعل كبير من الحضور.

وصل كاظم الساهر إلى مكان الحفل وسط استقبال كبير من محبيه وخاصة معجباته اللاتي حرصن على التعبير عن حبهن الكبير له.

وبعدها بدأ كاظم الساهر حفله ووقف على المسرح ليشدو بمجموعة من أجمل أغانيه ويطلب من جمهوره التفاعل معه عن طريق التصفيق والغناء، ولكن بعد فترة شعر “الساهر” بالدوار وتحدث إلى الجمهور قائلا “راسي دايخ”.

وظهر كاظم الساهر بعدها يجلس على كرسي وهو يغني واستكمل حفله ما بين الجلوس على الكرسي ليستريح والوقوف مجددا والتفاعل مع الحضور.

على جانب آخر، تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للفنان كاظم الساهر، من أحد مشاهده في مسلسل “المسافر” وهي تجربته الدرامية الوحيدة مع التليفزيون العراقي.

يظهر كاظم الساهر في المشهد المتداول وهو يصارع 3 رجال، واستمرت المواجهة التي كشفت عن مهارات “القيصر” في مشاهد الأكشن، لبضعة دقائق.

ويتواجد المشهد في الحلقة العاشرة من المسلسل، حيث يظهر كمال “كاظم الساهر” وهو يواجه رجال العصابة، الذين اعتدوا عليه بعد معرفتهم بحب شقيقة زعيم العصابة له، وتتدخل الشرطة لإنقاذه في اللحظات الأخيرة.

ومسلسل “المسافر” تم إنتاجه عام 1993، وهو من بطولة كاظم الساهر، سهير آياد، آسيا كمال، عبد الجبار كاظم، مقداد عبد الرضا ويوسف سلمان، تأليف صباح عطوان وإخراج فلاح زكي.

وتدور أحداث مسلسل “المسافر”  وفقا لما ورد في الفن هنا حول كمال الذي يسرق عمه ثروته بعد وفاة والده، ويكبر ليرتبط عاطفيا بابنة عمه، لكن الطامعين في ثروتها يبعدوه بعد نقله من عمله، ليسافر إلى أحدى القرى النائية في العراق ويعمل مدرسا، لكن شقيقة زعيم العصابة المسيطر على القرية تقع في حبه، وهو ما يورطه في المشاكل، ليقف في حيرة بين حبه لابنة عمه في بغداد وحب فتاة القرية النائية له.