قال الدكتور حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمكافحة كورونا، إن متحور أوميكرون هو بداية نهاية فيروس كورونا، مرجعا انخفاض أعداد الإصابات إلى اهتمام المصريين بالحصول على اللقاح، وضعف الفيروس.

وأشار «حسني»، خلال اتصال هاتفي ببرنامج «حرة المواطن» المذاع عبر فضائية «الحدث اليوم»، مساء السبت، إلى أن الوضع الوبائي تحت السيطرة، ولكن لا بد من الحذر، منوها بأن فيروس كورونا سيصبح موسميا، معلقا: «نحن في بداية النهايات»، منوها بأن هناك مستفيات عزل خرجت من الخدمة وبدأت تعود للعمل بشكلها الطبيعي وهو ما يدل على تراجع معدلات الإصابة.

ولفت إلى وفقا لما ورد في موقع اخبارك هنا أن اصدار بيان الإصابات بشكل أسبوعي بدلا من أن يكون يوميا لا يجب أن يجعلنا نتهاون في التعامل مع الفيروس، مشددا على ضرورة الاستمرار في الإجراءات الاحترازية.