قال طارق سليمان، رئيس قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة، إن مصر نجحت في تخطي جائحة كورونا، وإدارتها بحرفية ومهنية، واستطاعت الحفاظ على الأسعار أيضًا، موضحًا أنها الدولة الوحيدة على مستوى العالم التي لم تعان بأي مشكلة تتعلق بنقص المواد الغذائية الرئيسية أو زيادة في الأسعار إلى حد ما.

وأوضح طارق سليمان في مداخلة هاتفية مع برنامج «آخر النهار»، المُذاع على فضائية «النهار»، أن الأعلاف زادت من 40% إلى 45%، والمنتج النهائي لـ اللحوم زاد من 10 إلى 15%، مشيراً إلى أن مساهمة المربي والمنتج المصري بالتنسيق مع وزارة الزراعة من أجل الحفاظ على الأسعار.

وأشار رئيس قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة، إلى جهود الدولة المصرية في توفير الدعم المالي لصغار المربين وشباب الخريجين والسيدات والمنتجين، حيث تم تمويل صغار المربين حتى الآن بحوالي 6 مليارات و500 مليون جنيه لتربية وتسمين ما يزيد عن 435 ألفا من رؤس الماشية.

وأكد طارق سليمان وفقا لما ورد في المصري اليوم هنا أن الدولة المصرية عملت على تغطية كافة رغبات المواطن المصري، وتلبية كافة احتياجات الأسواق المصرية وضبط الأسعار، وتوفير المنتجات، مشيراً إلى أن هناك لجنة مخصصة من الوزارة لدراسة السوق المصرية أولا بأول، والعمل على تلبية احتياجاتها ومتطلباتها.