قال الدكتور محمد علي فهيم رئيس مركز معلومات تغير المناخ بوزارة الزراعة، واستصلاح الأراضي إنَّه بداية من اليوم الأحد ستشهد البلاد وبقوة حالة شديدة من عدم الاستقرار خاصة على مناطق وسط وجنوب الصعيد والدلتا والقاهرة الكبرى والظهير الصحراوي والواحات في الصحراء الغربية وسيناء ومدن القناة.

وأضاف رئيس مركز معلومات تغير المناخ في تصريحات خاصة، أنَّ حالة الطقس في مصر اليوم تشير الى التوقع بهبوب عاصفة ترابية شديدة تزيد هبات الرياح فيها عن 50 كيلومترًا في الساعة وتصل إلى 60 كيلومترًا على جميع مناطق الجمهورية فيما عدا مناطق أقصى الصعيد.

حالة الطقس في مصر اليوم.. هبوب رياح الخماسين
وتابع أنَّ أسباب هبوب رياح الخامسين وجود منخفض جوي بشكل سريع يكون مصاحباً للرياح الشديدة والقوية على إقليم القاهرة الكبرى وجميع المدن الساحلية المطلة على البحر المتوسط وجميع مدن القناة وجميع محافظات الدلتا وشمال ووسط الصعيد، كما تشكّل الرياح الهابطة الشديدة سحب رعدية نازلة إلى الأرض بسرعات عالية تعمل على نشاط مفاجئ للرياح قوية محملة بالأتربة.

وحذر «فهيم» من السفر والتنقل خلال المرحلة الحالية أما الذين يعانون من الحساسية فعليهم ارتداء الكمامات حتى في المنازل وعدم الاقتراب من البحر خلال هذه الفترة لارتفاع الأمواج كذلك الابتعاد عن اللافتات الضخمة وأعمدة الكهرباء قدر المستطاع، كما أنَّه يفضل عدم الخروج إلا للضرورة كذلك تأمين الممتلكات والسيارات وعدم ركنها أسفل أشجار أو أعمدة متهالكة أو بشوارع هابطة تجنبًا لسقوط أي أشجار عليها، وعلى الباعة بالأسواق إلغاء الأسواق الشعبية تمامًا اليوم الأحد وإزالة البضائع من الشارع لعدم تعرضها للتلف والخسارة.

وأشار وفقا لما ورد في جريدة الوطن هنا إلى أنَّه سوف تنخفض الحرارة مرة أخرى لتتراجع إلى مستويات منخفضة لذا فلا توجد ضرورة للتخلي عن الملابس الشتوية وعلى المزارعين اتخاذ كل الاحتياطات والتدابير من الرياح والعواصف المنتظرة واتخاذ التدابير اللازمة لحماية الصوب الزراعية والإنشاءات غير الثابتة بما فيها ألواح الطاقة الشمسية.