حرصت الفنانة الكبيرة نجلاء فتحي، على دعم صديقها الفنان الكبير سمير صبري والاطمئنان عليه، قبل إجرائه عملية جراحية في القلب، حيث قامت بالغناء له، خلال اتصال تليفوني، لدعمه في هذه المحنة.

كتب الناقد الفني طارق الشناوي، منشورًا عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «نجلاء فتحي غنت مع سمير صبري عبر الهاتف، يتلقى سمير عشرات من التليفونات يوميًا، وأجملها من صديقته نجلاء فتحي».

وأضاف: «وجدت نجلاء أن الرسالة التي تسعد سمير، هي أن تغني معه واحدة من أشهر أغانيه حلوة الدنيا سكر، سمير يتابع كل تفاصيل برنامجه الإذاعي، وسوف يوجه رسالة في بدايته للجمهور والأصدقاء الثلاثاء القادم، برنامج ذكرياتي في محطة الأغاني الرسمية».

كان الفنان الكبير سمير صبري وفقا لما ورد في المصري اليوم من هنا كشف عن تلقيه العلاج الكيماوي منذ عام قائلا: «وهو ما أثر على القلب»، مشيرًا إلى أنه سيجري عملية جراحية في القلب، خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأضاف صبري في مداخلة هاتفية ببرنامج «90 دقيقة» على شاشة المحور: «ادعوا لي أطلع منها سليم، هعمل عملية جامدة شوية ومحتاجة رعاية جامدة جدا، وإن شاء الله أتخطاها، والـ50 سنة اللي قضيتهم في الفن والسينما والثقافة عمري ما هنساهم، وعمري ما هنسى إني عملت حلقة كاملة على دمار خط بارليف، ودي من الحاجات الجميلة اللي بعتز بيها في شغلي».

وتابع :«زارني في المستشفى كل الحبايب، ميرفت أمين ودنيا سمير غانم ونجوى فؤاد وفيفي عبده» مقدمًا الشكر للرئيس عبدالفتاح السيسي، قائلًا: «رجع مصر للدنيا ورجع الدنيا لمصر».