علقت الإعلامية لميس الحديدي، على فوز منتخب مصر على المغرب بهدفين مقابل هدف ووصوله إلى الدور نصف النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية المقامة في الكاميرون، قائلة: “إحنا بعبع إفريقيا”.

وقالت لميس الحديدي خلال برنامجها “كلمة أخيرة” على قناة On E: “أحنا منتخب كبير والفريق اللي يجي فيه هدف في الدقيقة الثالثة ولم يتوتر ويكمل ويلعب ويقدر يتعادل ويغلب في مباراة طويلة على مدار 120 دقيقة.. ده منتخب كبير وله شخصية وقادر يفرض شخصيته على أرض الملعب”.

وأضافت: “صلاح القائد في الملعب وليس فقط أفضل لاعب في العالم الذي حقق هدفاً تاريخياً وصنع الهدف الثاني لترزيجيه العائد بقوة برغم مشاكل التحكيم والعنف وكلنا شفنا اللاعيبة تشيرتاتها بتتقطع بالاضافة لمشاكل الرطوبة وأرضية الملعب لكن كل اللاعيبة كانوا رجالة”.

واستطردت: “حتى لو كنا اتغلبنا النهاردة برده المبارة كانت حلوة وهذه هي فكرة أن تنتمي للمنتخب المصري ..قطعوا نفسهم عشان يحافظوا على هيبة مصر.. أحنا بعبع إفريقيا وكل الفرق بتعملنا حساب عشان أحنا قلبنا الموازين والتاريخ يُصنع الآن”.

وتقدم منتخب المغرب بالهدف الأول عن طريق سفيان بوفال من ركلة جزاء في الدقيقة 6 من الشوط الأول. وفقا لما ورد في الفن  هنا

وسجل محمد صلاح هدف التعادل للفراعنة في الدقيقة 53 من ركلة ركنية استقبلها محمد عبدالمنعم برأسية قوية تصدى لها الحارس ياسين بونو، وتهيأت أمام صلاح الذي وضعها بسهولة إلى داخل الشباك.

وفي الدقيقة 100، أحرز محمود حسن تريزيجيه الهدف الثاني للفراعنة بعد اختراق رائع من محمد صلاح من الجهة اليمنى وأرسل عرضية أرضية إلى الجانب الآخر قابلها تريزيجيه بلمسة سحرية إلى داخل الشباك.

وضرب منتخب مصر موعدًا قويًا وناريًا في دور نصف النهائي مع الكاميرون الذي تأهل على حساب جامبيا بعد الفوز بنتيجة 2-0 أمس السبت.