قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن ثقافة شراء الشيء بأقل من ثمنه توجد فقط في مصر قائلًا: مش هنعمل بطاقات تموين للي بيتجوز جديد.. مش قادر يصرف يعني؟

أشار الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال زيارته إلى محافظة أسيوط إلى أن القيادة السياسية مسئولة عن إنهاء الوضع السيئ التي عانت منه الدولة المصرية، قائلًا: احنا مسئولين أمام الله لوضع القواعد التي تساعد الدولة علي النمو.

تابع الرئيس السيسي: أقول للمصريين ما نفعه في بلادنا هو محاولة، ليس والله إساءة لأحد، ولكن محاولة لتعويض ما فاتنا.. لو كانت الدولة المصرية على مدار 30 عامًا تصرف في المتوسط 30 مليار جنيه، تقريبًا في الـ 7 سنوات نصرف متوسط تريليون جنيه أي نصرف في السنة الواحدة ما كنا صرفه في الـ30 سنة لمدة 7 سنوات.

أطلق الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، أسبوع الصعيد، خلال زيارته إلى محافظة أسيوط، كأول محطات جولة مُوسعة يجريها في الصعيد، تستمر لمدة أسبوع كامل، ويرافقه خلالها الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، وعدد من الوزراء.

يأتي ذلك في إطار توجه الدولة لتنمية الصعيد، وحل المشكلات التي تواجه الأهالي من أبناء محافظات الصعيد، واهتمام القيادة السياسية بشكل خاص بالمشروعات التي يتم تنفيذها في محافظات الصعيد.

لم تكن تصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي عن بطاقات التموين هي الأولى من نوعها حيث ذكر في أكتوبر الماضي خلال افتتاح مجموعة من مشروعات إسكان بديل ومشروع أهالينا 2، إنه اكتشف وجود بطاقة تموين.

كما ذكر وقتها الرئيس: “قلت للدكتور مصطفي مدبولي رئيس الوزراء انا ليا بطاقة بتصرف تموين باسمي”، من جانبه أكد الدكتور على المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية آنذاك أن البطاقة تم إيقافها، مؤكدا وجود مافيا للتلاعب بالبطاقات التموينية تتلاعب بأسماء عدد كبير من المواطنين.

وأكد الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية أنه منذ أن بدأت وزارة التموين والتجارة الداخلية بالتعاون مع هيئة الرقابة الإدارية في ملف تنقية البطاقات، كان من ظواهر التلاعب التي تم رصدها والتعامل معها وجود أرقام قومية صحيحة ولكن ليست من أفراد العائلة.

وتظهر الموازنة العامة للدولة 2019/2020 أن فاتورة الدعم التمويني بلغت 84 مليارا و400 مليون جنيه منها 42 مليارا ونصف تذهب لدعم الخبز في سبيل حفاظ الدولة على سعر الرغيف المدعم بـ 5 قروش، بينما تبلغ تكلفته الحقيقية لـ55 قرشًا، يتحمل منها المواطن فقط 5 قروش، والباقي تتحمله موازنة وزارة التموين، فيما خُصص 36 مليار جنيه و400 مليون للدعم السلعي. وفقا لما ورد في القاهرة 24