وصف الدكتور فاروق الباز، مدير مركز أبحاث الفضاء في جامعة بوسطن، العاصفة الفيروسية في أمريكا، بأنها رهيبة جدًّا، والجميع يجلس في المنزل، موضحًا أن تأثر الغلاف الجوي يؤثر في كوكب الأرض، بسبب تغير المناخ.

وعن غرق مدينة الإسكندرية أكد في مداخلة هاتفية لبرنامج “حضرة المواطن”، تقديم الإعلامي سيد علي المذاع على فضائية “الحدث اليوم”، أنه يجب على العالم كله التوقف عن حرق ثاني أكسيد الكربون لتأثيره في الغلاف الجوي، لافتًا إلى أن مصر أول دولة تستطيع العمل بالطاقة الشمسية والاستغناء عن الوقود.

وأضاف أن مصر تمتلك أفضل طاقة شمسية فى العالم، لافتا إلى أن مصر اتخذت خطوات جادة لحماية مدينة الإسكندرية من الغرق، مشيرًا إلى أنه فى حالة غرق الإسكندرية فإن الساحل الشمالي أيضًا سيغرق بالإضافة إلى الدلتا ودمياط ورشيد.

وأشار إلى أنه من أكبر الأخطاء هو إنشاء المدن على مسافة قريبة من المياه بالساحل الشمالي.

 

غرق الإسكندرية
وأعلنت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، أن هناك سيناريوهات للتعامل مع ما يثار بشأن “غرق الإسكندرية”، قائلة: السيناريو الأول يقول قد تغرق والسيناريو الثاني قد لا تغرق، وهناك خطة واضحة للتعامل مع التغيرات المناخية.

 

جاء ذلك في كلمتها خلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، أثناء عرض طلب مناقشة عامة بشأن استيضاح سياسة الحكومة حول الإجراءات المتخذة لمواجهة ظاهرة تغير المناخ، ومدى مطابقة هذه الإجراءات مع الأجندة الدولية الموضوعة في هذا الخصوص وفقًا للمعايير المحددة في الاتفاقيات والمعاهدات الدولية ذات الصلة.

 

وأكدت وزيرة البيئة، أنه تمت المناقشة بين وزارت الحكومة بشأن دمج البعد المناخي في كافة قطاعات الدولة، مشيرة إلى أن استضافة قمة المناخ أمر هام.

 

وأشارت الوزيرة إلى أن مصر تسير نحو التحول الأخضر من خلال إجراءات عملية على أرض الواقع، مؤكدة أن وزارة الري تتخذ إجراءات عملية لحماية المدن الساحلية.

 

وكشفت الدكتورة ياسمين فؤاد، أن الوزارة خصصت خلال المرحلة السابقة ما يقرب من 7 مليارات لاتخاذ إجراءات الحماية في المناطق الساحلية.

 

وقالت وزيرة البيئة: الدولة تتعامل بمنطق الإنذار المبكر في الدلتا وتضع خططًا مستقبلية في ظل التغيرات المناخية، متابعة: أي استثمارات تقوم بها الدولة تتم في مكانها تجنبًا لإهدار أي موارد سواء في الحاضر أو المستقبل، فضلًا عن اهتمام الدولة بمصادر الطاقة الجديدة والمتجددة.

وحذر أعضاء مجلس الشيوخ، خلال الجلسة العامة اليوم، من مخاطر تغير المناخ، مطالبين الحكومة بضرورة الاستعداد الجيد لمواجهة هذه الظاهرة للحد من تأثيراتها السلبية على مصر.

 

من جانبه أشار النائب حسام الخولي، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب مستقبل وطن، إلى أهمية مناقشة هذه الظاهرة تحت قبة المجلس، للرد على كثير من الشائعات، فضلا عن الوقوف على الجهود التي تقوم بها الحكومة في هذا الأمر. وفقا لما ورد في فيتو للمزيد من هنا

 

وأوضح أن قضية تغير المناخ ذات طبيعة عالمية، قائلًا: لا تستطيع دولة بعينها الحد من هذه الظاهرة، بل تحتاج لتكاتف الجميع، لافتًا إلى مخاطرها من تهديد الانتاج الزراعي وارتفاع منسوب مياه البحر.