حسم الفنان حسن الرداد الجدل الذي لايزال دائرا حول حقيقة علم والدة زوجته الفنانة الراحلة دلال عبدالعزيز قبل وفاتها بوفاة زوجها النجم سمير غانم.

وقال الرداد خلال لقائه في برنامج «حبر سري» على قناة «القاهرة والناس» :«لم يحدث.. وكنا مخبيين عليها فعلا لآخر لحظة.. وحالتها لم تكن تسمح بأن نخبرها بذلك .. وسمعت هري كتير بره .. وهناك بعض المواقع والسوشيال ميديا نشروا وتحدثوا عن أنها علمت بوفاته.. جابوا الكلام منين؟ فيه ناس نشرت شائعات بشكل شخصي عن حد .. جابوه منين؟.. مش كل واحد عنده حاجة أو موقع يستحل أنه يكتب أي حاجة.. حد يعرف إننا قعدنا 4 شهور في المستشفى مبنشفش الشارع غير واحنا خارجين أو داخلين للمستشفى .. بنبدل على المستشفى اللي فيها أستاذ سمير .. وعلى المستشفي اللي فيها أستاذة دلال .. وكنا في حالة نفسية سيئة لا تحتمل أي خبر سلبي أو شائعة!».

توفيت الفنانة دلال عبدالعزيز في يوليو الماضي عقب ما يزيد على شهرين من وفاة زوجها النجم سمير غانم إثر مضاعفات ڤيروس كورونا.

وتصدرت الفنانة دلال عبدالعزيز التريند عدة مرات منذ رحيلها خاصة مع عرض آخر أفلامها «فرق خبرة» الذي شاركت في بطولته مع محمد الشرنوبي وهدى المفتي ولايزال بدور العرض السينمائي.

وتحدثت النجمة الراحلة دلال عبدالعزيز عن الراحل زوجها سمير غانم قبل رحيلهما قائلة إن الله يحبه، مشيرة إلى أن سمير غانم «ربنا كرمه بحب الناس».

وأضافت دلال عبدالعزيز قبل رحيلها في حوار سابق لـ«المصري اليوم»: «سمير غانم طول عمره مكرم من حب الناس (اللي ربنا بيحبه بيحبب فيه خلقه) وكل أهالينا يقولوا لنا هذه المقولة، سمير طول عمره ربنا كرمه بهذا الحب، وحب الناس له على أعماله سواء في السينما أو التليفزيون أو المسرح أو في حياته واضح وأشكرهم عليه».

المصري اليوم

للمزيد اضغط هنا