اليوم السابع

كان أمير الغناء العربي هاني شاكر قد كشف خلال صالون قصر السينما أمس الثلاثاء والذي تناول إشكالية الفن وحرية الإبداع عن أسباب تحويل محمد رمضان للتحقيق، وهي عدم التزامه بالقواعد والظهور عاري الصدر وخلع ملابسه علي المسرح، وهو الأمر الذي وعد محمد رمضان هاني شاكر بعدم فعله، ولكنه أخلف حديثه وفعلها مجددا، وأوضح هانى شاكر أن نقابة الموسيقيين أخطرت نظيرتها نقابة الممثلين بأنها لن تمنح محمد رمضان تصاريح للغناء مرة أخرى إلا بعد التحقيق معه من قبل نقابة الممثلين، وإخطارها بنتائج التحقيق فى مخالفته لما أقر به أمام نقابة الموسيقيين.

 

وكان محمد رمضان قد حصل على تصريح للغناء يسمى بتصريح اليوم الواحد، وذلك وفقا للوائح النقابات الفنية الثلاثة، خاصة أنه ليس عضوا بنقابة الموسيقيين، ومع كل تصريح يتعهد محمد رمضان بالالتزام بالقواعد العامة وعدم خلع ملابسه على المسرح، ولكن يبدو أنه لم يلتزم بذلك.

وأضاف هانى شاكر، أن النقابة لم تمنع أحدا وإنما تطبق القانون، ولابد أن يقدم العضو موقفه من التجنيد وجميع الأوراق المطلوبة.

وأوضح هانى شاكر أن حمو بيكا خاض امتحان النقابة ورسب وأحضرنا له مدرس موسيقى لكنه تخلف عن الحضور وامتحن مرة أخرى ورسب، مشددا على أن من حق بيكا الالتحاق بامتحان النقابة بعد عام من الآن، لو اتمرن واتحسن.

وعرض فى بداية الصالون فيلم تسجيلي يضم مقاطع من أغانى أم كلثوم، ثم عدد من الأغنيات التى يطلق عليها مهرجانات.

للمزيد اضغط هنا