بعد مطالبة الولايات المتحدة مواطنيها بمغادرة إثيوبيا، طلبت سفارة السعودية في العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، الجمعة، من مواطنيها مغادرة إثيوبيا بسبب التدهور الأمني.

وشددت السفارة على ضرورة مغادرة جميع مواطني المملكة الموجودين في إثيوبيا «في أقرب فرصة ممكنة». وقالت السفارة عبر تويتر إن هذه الدعوة تأتي «نظرًا للظروف الحالية التي تمر بها إثيوبيا». كما حثت جميع المواطنين الموجودين في إثيوبيا على أخذ «أقصى درجات الحيطة والحذر».

هذا ودعا الجيش الإثيوبي جنوده السابقين للتسجيل والمشاركة في العمليات العسكرية، نقلاً عن موقع مجلة «أديس ستاندارد» الإثيوبية، الجمعة.

للمزيد من التفاصيل  من هنا