رفعت بعض مطاعم الوجبات السريعة والفول والطعمية، أسعار الساندوتشات، فيما تتجه بعض المطاعم لتخفيض حجم أقراص الطعمية للحفاظ على السعر، وفق ما قاله عاملون بهذه المطاعم لمصراوي.

ورفعت سلسلة مطاعم تمتلك فروعا في مناطق مختلفة بالقاهرة، سعر قرص الطعمية 50 قرشا، ليصبح سعر القرص العادي 1.5 جنيه بدلا من جنيه أمس، كما رفع سعر ساندوتش الطعمية بـ 3.5 جنيه بدلا من 3 جنيهات أمس.

وقال عامل في مطعم آخر، إن أسعار ساندوتش الفول ارتفع نصف جنيه، ليصبح 3 جنيهات بدلا من 2.5 جنيه، مشيرا إلى أن كل مطعم يرفع بمتوسط 50 قرشا، وتختلف أسعاره بناء على سعر البيع القديم.

وبرر العامل، هذه الزيادة، بارتفاع تكلفة إنتاج الطعمية والفول، نتيجة ارتفاع أسعار الفول والزيت والخضروات، خلال الفترة الحالية.

وأعلن علي المصيلحي، وزير التموين والإدارة الداخلية، رفع سعر زجاجة الزيت إلى 25 جنيها بدلا من 21 جنيها على بطاقات الدعم، اعتبارا من الأول من نوفمبر القادم، وسط توقعات برفع أسعار الزيت الحر خلال الفترة المقبلة.

وتعد هذه الزيادة الثانية لأسعار زيت التموين، هذا العام، حيث سبق ورفعت الحكومة سعر العبوة اللتر من 17 جنيهًا إلى 21 جنيهًا، في يونيو الماضي.

كما ارتفعت أسعار الفول المستورد ارتفعت بنسبة تتراوح بين 10 و12% في الأسواق خلال أسبوع، بسبب زيادة أسعار الفول عالميًا، وتراوح سعر الكيلو الفول بسوق الجملة بين 8 و9 جنيهات، كما يتراوح سعر كيلو الفول البلدي بين 11 و13 جنيهًا في سوق الجملة.

وتستورد مصر نحو 85% من استهلاكها من الفول، وتنتج نحو 15% فقط من استهلاكها، لذلك تعتمد على الاستيراد بشكل كبير مما يجعل الأسعار في مصر تتأثر بارتفاع أسعار الفول عالميًا.

ولمواجهة هذه الزيادات في أسعار مدخلات الإنتاج، تتجه بعض المطاعم لتخفيض حجم قرص الطعمية، بدلا من زيادة سعره، وذلك للحفاظ على الزبائن ولتعويض زيادة التكلفة، وفقا لما قاله صاحب مطعم لمصراوي.