نشر الدكتور أشرف صبري والد الفنانة ياسمين صبري عددا من الصور لها أثناء حفل خطوبتها الأول على زوجها السابق “دودي”، كما نشر عددا من الصور لغرفة نومها بالمنزل الذي كانت تعيش به مع أسرتها قبل الزواج.

وعلق أشرف صبري عبر صفحته على فيس بوك قائلا: “بعد ماسمعت أكاذيب بنتي اللي ربيتها في بيتي وكانت صاحبة البيت وعندها شغالة وقدرت تطعن ابوها في ضهره؟”.

وأضاف: “أصدقاؤنا كانوا بييجو البيت بيشوفوها ولما كبرت جيبتلها عربية ياريت الناس اللي يعرفونا وجم بيتنا يردوا ويقولوا ياسمين كانت عايشة في بيتي ازاي في كل مراحلها وازاي اتخطبت وعملتلها أجمل حفلة ودي صورها”.

وتابع: “الكدب ده بيبرر بالنسبة لها سبب عدم حضورها فرح أخوها ولو أب اهتم بفرح ابنه وزعلان ان اخواته ماجوش مش حيهتم ببنته؟”.

 

وأوضح: “انا عملت لها حياة كريمة راقية ومحترمة وما كنتش فاكر إن الرد حيكون كده والسر اللي الناس ما تعرفوش انها اتطلقت من الراجل المحترم الدكتور ده بسبب أمها لانه حكالي وقالي امها خربت بيتنا”.

وأنهي حديثه قائلا: “واتجوزت من ورايا وبدون علمي بعد التربية اللي عملتهالها وعشان كده انا مش معترف بجوازها اللي من ورا ضهري ده.. وحسبي الله ونعم الوكيل”.

وكانت ياسمين صبري تحدثت في لقاء لها مؤخرا عن خلافها مع والدها، وقالت إنه انفصل عن والدتها وهي في الثانية من عمرها وتربت في أحضان جدتها لأمها، فكانت جدتها ووالدتها كل شيئ في حياتها أما والدها فلا توجد علاقة بينها وبينه.

 

وتحدثت ياسمين صبري، عن طفولتها وأسباب انفصال والدها عن والدتها، قائلة: “جدي وجدتي من والدتي هما اللى ربوني وجدتي بعد انفصال والدي ووالدتي كانت سيدة قوية، فهي التي ربتني، على عكس جدي الذي كان شخصية مرحة بحكم أنه كان يكبرها بـ 10 سنوات، ووالدتي كانت بطلة سباحة، ومنذ كان عمري 4 سنوات بدأت ممارسة السباحة وكنت استيقظ من الساعة الرابعة صباحا للتدريب وهذا شكل عندي طفولة معينة”.

 

وأعرب الدكتور أشرف صبري والد الفنانة ياسمين صبري في وقت سابق عن حزنه واستيائه من موقف ابنته وأخواتها بعد رفضهم حضور حفل زفاف شقيقهم.

 

جحود ياسمين صبري

وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “حضرة المواطن” الذي يقدمه الكاتب الصحفي سيد علي بقناة “الحدث اليوم”: “زعلان على ابني اللى كان عايز يفرح ويشوف اخواته جنبه وكنت متوقع اخواته يشاركوه فرحته ولكن وجدت جحودهم مسيطر عليهم”.

وتابع: “بلال ابني أخوهم من الأم والأب، مش متخيل الأخ والأخت يكونوا كده”.

تغير النفوس
وأكمل: “ارتباطات ايه اللى تمنع ياسمين صبري من حضور فرح أخوها ولكن النفوس بس متغيرة والحمد لله الفرح تم بخير وقدرنا نرفع معنويات ابني”.

رسالة قوية من والد ياسمين صبري للفنانة
وتابع: “الفلوس ممكن تغير النفوس للدرجة دي، وبقول لياسمين صبري كان واجب عليكي تقفى جنب أخوكي بعيدا عن الكلام غير الصادق اللي بتصدريه على الشاشات وتعملي فيه قدوة ولكن حاجة تحزن وأنا حزين للغاية من موقفها مع شقيقها”.